أركان الحج

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث


أركان الحج هي بعض مناسك الحج والتي تركها عمدا يسبب بطلانه. ورغم اختلاف الفقهاء في عددها وتفاصيلها إلا أن هناك اتفاق على كون الإحرام والطواف والوقوف في عرفات والوقوف في المشعر والسعي بين الصفا والمروة من أركان الحج.

أركان العبادات

الركن هو ما يَسْتَنِد إِليه الشيء ويقوم به، وفي العبادات الشرعية الركن هو الجزء الذي إذا زاد أو نقص عمدا أو سهوا يُبطل تلك العبادة، ومن هذا المنطلق فبعض أجزاء الصلاة والحج والعمرة تعتبر ركنا.[1]

أركان الحج

ذكر الفقهاء بعض مناسك الحج كركن، ولكن هناك اختلاف على البعض الآخر من المناسك.

المتفق عليه

الأركان المتفق عليها بين الفقهاء بخصوص الحج هي: الإحرام، والطواف، والوقوف في عرفات، والوقوف في المشعر الحرام، والسعي بين الصفا والمروة. وبالنسبة للعمرة فالأركان المتفق عليها هي: الإحرام والطواف والسعي.[2]

فيبطل الحج بترك أي من هذه الأركان متعمدا[3] ما عدا الوقوفين _أي الوقوف في عرفات والوقوف في المشعر_ حيث أن تركهما معا سهوا أيضا يُبطل الحج.[4]

آراء أخرى

هناك اختلاف في الآراء بخصوص كون بعض المنساك الأخرى ركنا أم لا، وهذه المناسك المختلف فيها هي:

  1. النية[5]
  2. التلبية[6]
  3. الترتيب: بمعنى مراعاة ترتيب أركان الحج[7] أو مراعاة الترتيب بين الطواف والسعي.[8]

ميزات أركان الحج

هناك فرقان رئيسيان بين أركان الحج وسائر المناسك:

  1. يبطل الحج بترك أي من الأركان عمدا؛[9] ما عدا الوقوفين (أي الوقوف في عرفات والوقوف في المشعر) حيث تركهما سهوا يبطل الحج أيضا.[10] ولكن ترك الواجبات الأخرى لم تُبطل الحج ولو كان عامدا.[11]
  2. بحسب رأي بعض الفقهاء، إذا نسي الحاج إحدى الأركان يمكنه أن يأخذ نائبا ليقوم بذلك الركن فقط في حال استحالة عودته إلى مكة أو صعوبة العودة؛ ولكن إذا نسي واجبا من غير الأركان فيمكنه أن يستأجرا نائبا ليقوم عنه بالواجب المنسي، دون أي تحديد.[12]

الهوامش

  1. مصطفى، المعجم الوسيط، ج1، مادة ركن.
  2. مهذب الأحکام، ج 1، ص 208.
  3. جواهر الکلام، ج۱۸، ص۱۳۶.
  4. الجامع للشرائع، ص 180_181.
  5. الشهيد الأول، الدروس، ج 1، ص 328.
  6. البحراني، غایة المرام، ج 1، ص 456.
  7. المحقق الكركي، جامع المقاصد، ج 3، ص 110.
  8. الكلبايكاني، کتاب الحج، ج 1، ص 17.
  9. النجفي، جواهر الکلام، ج 18، ص 136.
  10. الجامع للشرائع، ص 180 و181.
  11. الحلي، المهذب البارع، ج 2، ص 206.
  12. الحلي، المهذب البارع، ج 2، ص 206.

المصادر والمراجع

  • البحراني، یوسف بن أحمد، الحدائق الناضرة في أحکام العترة الطاهرة، قم، نشر اسلامي، 1363 ش.
  • الحلي، یحیی بن سعید، الجامع للشرائع، مؤسسة سید الشهداء(ع) العلمیة، 1405 هـ.
  • السبزواري، السيد عبد الأعلی، مهذب الأحكام، مؤسسة المنار، قم، د.ت.
  • فاضل الهندي، محمد بن الحسن، كشف اللثام عن قواعد الأحكام، مؤسسة النشر الإسلامي، قم، ط1، 1424 هـ.
  • مصطفى، إبرهيم، وآخرون، المعجم الوسيط، ج1، دار الدعوة، اسطنبول، 1989 م.
  • النجفي،‌ محمد حسن، جواهر الكلام في شرح شرائع الإسلام، دار إحیاء التراث العربي، بيروت، د.ت.