مقالة مقبولة
خلل في الوصلات
دون صندوق معلومات
استنساخ من مصدر جيد
خلل في أسلوب التعبير

النوافل اليومية

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث


مصلون في القاهرة القديمة عام 1865 م .

النوافل اليومية، هي صلوات مستحبّة تقام يوميا.لكلّ من الفرائض اليومية صلاة خاصة بها وهي إما تؤدّى بعدها أو قبلها. وعدد ركعات النوافل اليومية ضعف عدد الفرائض اليومية أي 34 ركعة.

معنى النافلة

النافلة في اللغة على معان: الغنيمة، وولد الولَد، والعطية التي تعطَى تطوّعا بعد الفريضة من صدقة أو صلاح أو عمل خير.[1] وأما في الاصطلاح فقد كثر استعمالها في الصلوات المستحبة منها: النوافل اليومية.[2]

فضل النوافل

هناك روايات كثيرة تحثّ على أداء النوافل:

  • منها: قول الإمام الصادق (ع): إِيَّاكُمْ وَالْكَسَلَ إِنَّ رَبَّكُمْ رَحِيمٌ يَشْكُرُ الْقَلِيلَ -إِنَّ الرَّجُلَ لَيُصَلِّي الرَّكْعَتَيْنِ تَطَوُّعاً يُرِيدُ بِهِمَا وَجْهَ اللهِ- فَيُدْخِلُهُ اللهُ بِهِمَا الْجَنَّةَ.[3]
  • ومنها: حديث قرب النوافل فقد قال الله على لسان نبيهصلى الله عليه وآله وسلم: مَا يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ عَبْدٌ مِنْ عِبَادِي- بِشَيْ‌ءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ- وَإِنَّهُ لَيَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّافِلَةِ حَتَّى أُحِبَّهُ- فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ- وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ وَلِسَانَهُ الَّذِي يَنْطِقُ بِهِ- وَ يَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا- إِنْ دَعَانِي أَجَبْتُهُ وَإِنْ سَأَلَنِي أَعْطَيْتُهُ.[4]
  • ومنها: ما دلّ على جبر النقص في الفرائض كقول الإمام الباقر (ع): ... إِنْ كَانَ فِي الْفَرِيضَةِ نُقْصَانٌ- قُضِيَتِ النَّافِلَةُ عَلَى الْفَرِيضَةِ حَتَّى تَتِمَّ...[5]

أعداد النوافل اليومية

النوافل اليومية في غير يوم الجمعة ضِعف الفرائض أي أربع وثلاثون ركعة،[6] وهي كالآتي:

  • نافلة الظهر: وهي 8 ركعات قبل فريضة الظهر.[7]
  • نافلة العصر : وهي 8 ركعات قبل فريضة العصر.[8]
  • نافلة المغرب: أربع ركعات بعد فريضة المغرب.[9]
  • نافلة العشاء: وتسمى الوُتيرة،[10] وهي: ركعتان من جلوس بعد فريضتها،[11] ويمتدّ وقتها بامتداد وقت فريضة العشاء.[12]
  • نافلة الليل: وهي إحدى عشرة ركعة، ثمان منها صلاة الليل ثم ركعتان صلاة الشفع ثم ركعة صلاة الوتر.[13] ووقتها من منتصف الليل إلى الفجر الصادق.[14]
  • نافلة الفجر: وهي ركعتان قبل صلاة الصبح.[15]

تضاف أربعُ ركعات إلى نافلتي الظهر والعصر يوم الجمعة.[16]

كيفية أداء النوافل

النوافل كلها تصلى ركعتين ركعتين بتشهد و تسليم، تماما كصلاة الصبح إلّا الوتر، فإنها ركعة واحدة بتشهد و تسليم.[17]

يجوز الإتيان بالنوافل من جلوس،[18] ولكن الأولى حينئذ عدّ كل ركعتين بركعة واحدة.[19]

النوافل اليومية في السفر

تسقط نافلتا الظهر والعصر في السفر الموجب للقصر، وفي سقوط الوتيرة خلاف.[20]

الهوامش

  1. الفراهيدي، كتاب العين، ج 8، 325.
  2. المشكيني، مصطلحات الفقه، ص 528.
  3. الحر العاملي، وسائل الشيعة، ج 4، ص 44.
  4. الحر العاملي، وسائل الشيعة، ج 4، ص 72.
  5. الحر العاملي، وسائل الشيعة، ج 4، ص 74.
  6. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 136؛ مغنية، فقه الإمام الصادق عليه السلام، ج 1، 139.
  7. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 135؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  8. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 135؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  9. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 135؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  10. العاملي، الاصطلاحات الفقهية في الرسائل العملية، ص 228.
  11. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، صص 135 و136؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  12. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، صص 135 و136؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 169.
  13. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 136؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  14. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 136؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 169.
  15. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 136؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  16. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 137؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  17. مغنية، فقه الإمام الصادق عليه السلام، ج 1، ص 139.
  18. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 137؛ السيستاني، منهاج الصالحين، ج 1، ص 166.
  19. الخميني، تحرير الوسيلة، ج 1، ص 137.
  20. اليزدي، العروة الوثقى مع تعليقات، ج 1، ص 419.

المصادر والمراجع

  • السيستاني، علي، منهاج الصالحين، قم - إيران، الناشر: مكتب آية الله السيستاني، ط 5، 1417 هـ.
  • العاملي، ياسين عيسى، الاصطلاحات الفقهية في الرسائل العملية، بيروت - لبنان، الناشر: دار البلاغة للطباعة والنشر والتوزيع، ط 1، 1413 هـ.
  • الفراهيدي، الخليل بن أحمد، كتاب العين، المحققان: مهدي المخزومي وإبراهيم السامرائي، قم - إيران، الناشر: نشر هجرت، ط 2، 1410 هـ.
  • المشكيني، علي، مصطلحات الفقه، د.م، د.ن، د.ت.
  • مغنية، محمد جواد، فقه الإمام الصادق عليه السلام، قم - إيران، الناشر: مؤسسه أنصاريان، ط 2، 1421 هـ.
  • الخميني، روح الله، تحرير الوسيلة، قم - إيران، الناشر: مؤسسة مطبوعات دار العلم، ط 1، د.ت.
  • اليزدي، العروة الوثقى مع التعليقات، قم - إيران، الناشر: انتشارات مدرسة الإمام علي بن أبي طالب (عليه السلام)، ط 1، 1428 هـ.