المقتل

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث

المقتل رواية أحداث يوم عاشوراء وواقعة الطف منقولة في كتاب تحت عنوان "المقتل" والشيعة تقرأ هذه الوقائع والأحداث بطريقة شجيّة يوم عاشوراء.

مقتل أبي مخنف أقدم كتب المقاتل

التعريف

المقتل في اللغة هو مصدر ميمي وجمعه المقاتل،[1] وفي الاصطلاح عند العرف الشيعي هو رواية شهادة الإمام الحسينعليه السلام وأنصاره يوم عاشوراء ومنقولة في كتاب بنفس الاسم.[2]

قراءة المقتل

قراءة المقتل تعتبر شعيرة من الشعائر الحسينية التي تمارسها الشيعة ومحبي أهل البيتعليهم السلام.png في يوم عاشوراء وحتى الظهر كالعادة، وذلك عبر قراءة الروايات الواردة في هذا المجال خاصة قراءة كتاب مقتل الإمام الحسينعليه السلام برواية أبي مخنف لوط بن يحيى الأزدي، ولكن في الآونة الأخيرة عدلت قراءة هذا الكتاب إلى مقاتل أخرى وملخصة، واشتهر في قراءة المقتل الشيخ عبد الزهراء الكعبي وظلت طريقته تقلد في قراءة المقتل.[3]

المقاتل وأصحابها

موسوعة مقتل الإمام الحسين (ع)

الكتب المؤلفة في هذا الحقل كثيرة، وهي تُعدّ بالعشرات،[4] لكن أشهرها، هي:

تاريخ القراءة

لا يوجد تاريخ دقيق عن قراءة المقتل يوم عاشوراء، ولكن من المسلم أن أتباع مدرسة أهل البيتعليهم السلام.png تبعاً لأئمتهم ومواساة لهم كانوا يتخذون يوم عاشوراء يوم حزن وبكاء ونياحة، فضلاً عن ذلك فقد سجل التاريخ أن الحاكم العباسي المستعصم بالله أمر جمال الدين عبد الرحمن بن الجوزي المحتسب بمنع الناس من قراءة المقتل في يوم عاشوراء، والإنشاد في سائر المحالّ بجانبي بغداد، سوى مشهد موسى بن جعفرعليهم السلام.png.[9]

مواضيع ذات صلة

الهوامش

  1. ابن منظور، لسان العرب، ج 11، ص 550.
  2. مقتل الإمام الحسينعليه السلام بصوت الشيخ عبد الزهراء الكعبي.
  3. حسن، معجم الخطباء، ص 230.
  4. الأغا بزرك الطهراني، الذريعة، ج 22، ص 22.
  5. مؤسسة وارث الأنبياء.
  6. شبكة الفكر للكتب الألكترونية.
  7. شبكة الفكر للكتب الألكترونية.
  8. شبكة الفكر للكتب الألكترونية.
  9. ابن الفوطي، حوادث الجامعة، ص 143.

المصادر

  • الآغا بزرگ الطهراني، محمد محسن بن علي بن محمد رضا، الذريعة إلى تصانيف الشيعة، منشورات اسماعيليان، قم، 1408 هـ.
  • ابن الفوطي، عبدالرزاق بن أحمد، الحوادث الجامعة والتجارب النافعة، تحقيق: مهدي نجم، دار الكتب العلمية، بيروت، ط1، 2003 م.
  • حسن، داخل، معجم الخطباء، بيروت، المؤسسة العالمية الثقافية والاعلام، ط 1، 1416 هـ/ 1996 م.