مقالة مرشحة للجودة

عائذ بن مجمع العائذي

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
عائذ بن مجمع العائذي
آرامگاه شهدای کربلا2.jpg
الوفاة 61 هـ.
سبب الوفاة استشهد يوم عاشوراء
سبب الشهرة نصرته للإمام الحسينعليه السلام واستشهاده معه
اللقب العائذي
الدين الإسلام
المذهب الشيعة

عائذ بن مجمع العائذي (سنة 61 هـ) من أصحاب الإمام الحسينعليه السلام الذين استشهدوا معه يوم عاشوراء، إلتحق بالإمام الحسين (ع) في منطقة عذيب الهجانات وبقي ملازماً له حتى كربلاء، قالوا: استشهد في الحملة الأولى.

هويته

عائذ بن مجمع بن عبد اللّه بن مجمع بن مالك بن إياس بن عبد مناة بن عبيد اللّه بن سعد العشيرة المذحجي[ملاحظة 1] العائذي.[1]

إلتحاقه بالإمام الحسين (ع)

قال المؤرخون: جاء عائذ مع والده مجمع بن عبد الله العائذي مع نافع بن هلال المراديّ‌، وعمرو بن خالد الصّيداويّ‌، وسعد مولاه إلى الإمام الحسينعليه السلام فمانعهم الحر بن يزيد الرياحي فأخذهم الإمام الحسينعليه السلام فسألهم عن الناس بالكوفة فقالعليه السلام: أخبروني خبر الناس وراءكم؟ فقال له مجمّع بن عبد اللّه: أمّا أشراف الناس فقد عظمت رشوتهم، وملئت غرائرهم، يستمال بذلك ودّهم، وتستخلص به نصيحتهم، فهم ألب واحد عليك، وأمّا سائر الناس بعد، فإنّ‌ أفئدتهم تهوي إليك، وسيوفهم غدا مشهورة عليك، وقال بعض المؤرخين أنَّ مجمع بن عبد الله وولده عائذ إلتحقا بالإمام الحسينعليه السلام في منزل زبالة،[2] وذكر آخرون أنَّهما لحقاه مع مجموعة من أصحابهما بعذيب الهجانات.[3]

شهادته

ذكر أصحاب المقاتل في كيفية شهادته أنَّ عمرو بن خالد الصيداوي، وجابر بن الحارث السّلمانيّ‌، وسعد مولى عمرو بن خالد، ومجمع بن عبد اللّٰه العائذيّ‌ وولده عائذ بن مجمع، قاتلوا في أوّل القتال، فشدّوا مُقْدِمين بأسيافهم على النّاس، فلمّا وغلوا عطف عليهم النّاس فأخذوا يحوزونهم، وقطعوهم من أصحابهم غير بعيد، فحمل عليهم العبّاس بن عليّ‌عليه السلام فاستنقذهم، فجاءوا وقد جُرِّحوا، فلمّا دنا منهم عدوّهم شدّوا بأسيافهم فقاتَلوا في أوّل الأمر حتّى قُتِلوا في مكان واحد،[4] وذكر بعض المؤرخين أنَّ عائذاً استشهد في الحملة الأولى.[5]

قُتل مع الإمام الحسينعليه السلام في الطّفّ‌ سبعة نفر، وقُتل أبناؤهم معهم، ومنهم: مجمع بن عبد الله العائذي فقد قُتل معه ولده عائذ بن مجمع.[6]

مواضيع ذات صلة

الهوامش

  1. السماوي، إبصار العين، ص 146.
  2. محدثي، موسوعة عاشوراء، ص 402.
  3. المامقاني، تنقيح المقال، ج 2، ص 53.
  4. السماوي، إبصار العين، ص 147.
  5. النمازي، مستدركات علم رجال الحديث، ج ‏4، ص 329؛ مجموعة من المؤلفين، مع الركب الحسيني، ج 3، ص 270.
  6. الزنجاني، وسيلة الدارين، ص 416.

ملاحظة

  1. المذحِجي: بفتح الميم وسكون الذال المعجمة وكسر الحاء المهملة والجيم، هذه النسبة إلى مذحج، وهي قبيلة من اليمن. السمعاني، الأنساب، ج 12، ص 161.

المصادر والمراجع

  • الزنجاني، إبراهيم، وسيلة الدّارين في أنصار الحسين، بيروت، الناشر: مؤسسة الأعلمي، ط‍‌ 1، 1395 ه‍‌.
  • السماوي، محمد، إبصار العين في أنصار الحسين (ع)، المحقق: محمد جعفر الطبسي، قم، الناشر: مرکز الدراسات الإسلامية لممثلية الولي الفقية في حرس الثورة الإسلامية، 1377 ش.
  • المامقاني، عبدالله‏، تنقيح المقال في علم الرجال، د.م، د.ن، ط 1، د.ت.
  • النمازي، علي، ‏مستدركات علم رجال الحديث، طهران، الناشر: ابن المؤلف، ط 1، 1414 هـ.‏
  • مجموعة من المؤلفين (نجم الدين الطبسي - محمد جواد الطبسي - محمد أمين بور أميني - علي الشاوي - عزت الله مولائی‌نیا الهمداني)، مع الرکب الحسیني من المدینة إلی المدینة، قم، الناشر: تحسين، 1386 ش.
  • محدثي، جواد، موسوعة عاشوراء، ترجمة: خليل العصامي، بیروت، الناشر: دار الرسول الاکرمصلی الله عليه وآله وسلم، 1418 هـ.