مقالة مقبولة
دون صندوق معلومات

قوم مدين

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
قوم مدين
الهوية
العصر عصر النبي شعيب
المؤسس مدين بن إبراهيم أو مدين بن مديان بن إبراهيم
مكان الإقامة مدينة مدين
المشاهير النبي شعيب
الشخصيات البارزة

قوم مَدْيَن، قبيلة عربية، وهم قوم النبي شعيب بعثه الله لهدايتهم، وقد عاش النبي موسى بينهم سنوات، وذكر بعض الباحثين في التاريخ أنهم من ذرية مدين ابن النبي إبراهيم، وذكر البعض الآخر أنهم من ذرية النبي إسماعيل، كانوا يسكنون في مدينة مدين التي تقع بالقرب من خليج العقبة، وبسبب أعمالهم السيئة وعدم إيمانهم بالله ورفضهم دعوة نبيهم أهلكهم الله بالعذاب.

نسبهم

قوم مدين من القبائل التي استعربت بمخالطة العرب،[1] وقد ورد ذكرهم في القرآن في عشرة مواضع،[2] بعضها يُطلق على قبيلة مدين،[3] والبعض الآخر على مدينة مدين،[4] ويوجد خلاف بين الباحثين في التاريخ حول نسب هذه القبيلة: فقال بعضهم إنّ نسبهم يرجع إلى مدين بن النبي إبراهيم،[5] حيث ورد في التوراة[6] وبعض المصادر الإسلامية،[7] إنَّ النبي إبراهيم قد تزوج من امرأة أخرى بعد وفاة زوجته سارة، فولدت له مدين (ميديان)، ومن ثم تزوج مدين من ابنة النبي لوط، فانحدرت منهما ذريتهما.[8]

وذكر ابن كثير أن نسبهم يعود إلى مدين بن مديان بن النبي إبراهيم،[9] واعتبر بعض الباحثين أنهم من ذرية النبي إسماعيل.[10]

موطنهم

كان قوم مدين يسكنون في مدينة مدين، وأُخِذ اسمها من اسمهم،[11] وكانت تقع في شرق خليج العقبة،[12] على سواحل البحر الأحمر،[13] بالقرب من منطقة تبوك،[14] وبالقرب من مدينة
موقع مدين على الخريطة.
النبي لوط،[15] وذكر الشيخ الصدوق أنها كانت قرية صغيرة لا تضمّ إلا أربعين بيتا.[16]

واعتبرها بعض الباحثين من مدن الشام،[17] واحتملوا أن مدينة معان في بلد الأردن[18] حلّت محلّها،[19] ورأى البعض أن مدين كانت ممتدة مِن شمال غربي الحجاز إلى الشام.[20]

اشتباكاتهم مع بني إسرائيل

ذهب النبي موسى بحسب صريح القرآن[21] والتوراة[22] بعد خروجه من مصر خائفاً يترقب إلى مدين، وتزوج من بنت النبي شعيب،[23] وعاش عدة سنوات[24] في قبيلة مدين.[25] راعيا للأغنام عند النبي شعيب[26]

ولقد شهدت أزمنة من تاريخ قوم مدين اشتباكات مع بني إسرائيل، وقد جاءت قصصها في الكتاب المقدس في سفر القضاة، وذُكر فيها أن بني إسرائيل انتصروا عليهم بعد سنوات من الهزيمة والذل.[27]

تعاملهم مع النبي شعيب

كان شعيب من قوم مدين،[28] فبعثه الله نبيا لهم ليهديهم إلى الحق،[29] فدعاهم إلى دين الله، وإلى التوحيد، والابتعاد عن الغش والاحتيال في الأوزان،[30] واجتناب الإفساد في الأرض،[31] والخوف من عذاب القيامة،[32] وقد ذكر الله تعالى حواره مع مخالفيه في سورة الأعراف.[33]

العذاب الإلهي

رفض الكثير من قوم مدين دعوة النبي شعيب، فأخذهم العذاب الإلهي،[34] وحسب آيات القرآن أُهلكوا بالزلزال،[35] وكأنهم لم يسكنوا مدين أبدا.[36]

الهوامش

  1. ابن عاشور، تفسير التحرير والتنوير، ج 8، ص 186.
  2. القرشي، قاموس قرآن، ج 6، ص 245>
  3. الحسيني، تبيين القرآن، ص 243.
  4. هود: 84.
  5. شبر، تفسير القرآن الكريم، ص 178؛ الطبري، جامع البيان، ج 8، ص 166.
  6. الكتاب المقدس، سفر التكوين، الأصحاح: 25، الآية: 1.
  7. ابن عاشور، تفسير التحرير والتنوير، ج 8، ص 185.
  8. الطبرسي، تفسير جوامع الجامع، ج 1، ص 451.
  9. ابن كثير، البداية والنهاية، ج 1، ص 185.
  10. مكارم الشيرازي، الأمثل، ج 7، ص 33.
  11. الحموي، معجم البلدان، ج 5، ص 77.
  12. الشبستري، أعلام القرآن، ج ص 488.
  13. ابن عاشور، تفسير التحرير والتنوير، ج 8، ص 185.
  14. الحموي، معجم البلدان، ج 1، ص 291.
  15. القرشي، قاموس قرآن، ج 6، ص 245.
  16. الصدوق، كمال الدين، ج 1، ص 220.
  17. مكارم الشيرازي، الأمثل، ج 5، ص 111.
  18. القرشي، قاموس قرآن، ج 6، ص 245.
  19. البلاغي، حجة التفاسير، ج 1، ص 267.
  20. المصطفوي، التحقيق في كلمات القرآن، ج 6، ص 71.
  21. القصص: 22.
  22. الكتاب المقدس، سفر الخروج، الأصحاح: 2، الآية: 15.
  23. القصص: 27 و28.
  24. طه: 40.
  25. طه: 40.
  26. الكتاب المقدس، سفر الخروج، الأصحاح: 1، الآية: 1.
  27. الكتاب المقدس، سفر القضاة، الأصحاح 6 ـ 8.
  28. الرازي، مفاتيح الغيب، ج 14، ص 313.
  29. الأعراف: 85.
  30. الأعراف: 85.
  31. العنكبوت: 36.
  32. هود: 84.
  33. الأعراف: 85 - 90.
  34. مكارم الشيرازي، الأمثل، ج 8، ص 471.
  35. الأعراف: 91.
  36. الأعراف: 92.

المصادر والمراجع

  • القرآن الكريم.
  • الكتاب المقدس.
  • ابن عاشور، محمد طاهر، تفسير التحرير والتنوير (تفسير ابن عاشور)، لبنان - بيروت، الناشر: مؤسسة التاريخ العربي، ط 1، 1420 هـ.
  • ابن كثير، إسماعيل بن عمر، البداية والنهاية، بيروت - لبنان، الناشر: دار الفكر، 1986 م.
  • البلاغي، عبد الحجة، حجة التفاسير وبلاغ الإكسير، قم - إيران، الناشر: حكمت، 1386 هـ.
  • الحسيني، محمد، تبيين القرآن، بيروت - لبنان، الناشر: دار العلوم، 1423 هـ.
  • الحموي، شهاب الدين، معجم البلدان، بيروت - لبنان، الناشر: دار الصادر، ط 2، 1995 م.
  • الرازي، محمد بن عمر، مفاتيح الغيب، بيروت - لبنان، الناشر: دار إحياء التراث العربي، ط 3، 1420 هـ.
  • شبر، عبد الله، تفسير القرآن الكريم، بيروت - لبنان، الناشر: دار البلاغة للطباعة والنشر، ط 1، 1412 هـ.
  • الشبستري، عبد الحسين، أعلام القرآن، قم - إيران، الناشر: مكتب الإعلام الإسلامي بقم، 1379 ش.
  • الصدوق، محمد بن علي، كمال الدين وتمام النعمة، المحقق: علي أكبر الغفاري، طهران - إيران، الناشر: دار الكتب الإسلامية، ط 2، 1395 هـ.
  • الطبرسي، الفضل بن الحسن، تفسير جوامع الجامع، طهران - إيران، الناشر: جامعة طهران ومديرية الحوزة العلمية بقم، ط 1، 1377 ش.
  • الطبري، محمد بن جرير، جامع البيان في تفسير القرآن، بيروت - لبنان، الناشر: دار المعرفة، ط 1، 1412 هـ.
  • القرشي، علي أكبر، قاموس قرآن، طهران - إيران، الناشر: دار الكتب الإسلامية، ط 6، 1371 ش.
  • المصطفوي، حسن، التحقيق في كلمات القرآن الكريم، طهران - إيران، الناشر: مركز الكتاب للترجمة والنشر، ط 1، 1402 هـ.
  • مكارم الشيرازي، ناصر، الأمثل في تفسیر کتاب الله المنزل، ترجمة محمد علي آذرشب، قم - إيران، الناشر: مدرسة الإمام علي بن أبي طالبعليه السلام، ط 1، 1421 هـ.