الكاظمية

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
الكاظمية01.jpg
مدينة الكاطمية
المعلومات العامة
البلد العراق
المحافظة بغداد
التسميات الشونيزي، مقابر قريش
اللغة اللغة العربية
الديانة الإسلام
المذهب التشيع
القومية العربية
المعلومات التاريخية
تاريخ التأسيس في العهد الساساني.
الأماكن
المزارات المشهد الكاظمي،
المقابر مقابر قريش، مقبرة الشهداء
المساجد مسجد براثا، المسجد الصفوي، مسجد العتيقة
الشخصيات
العلماء الشيخ المفيد، والسيد المرتضى والشريف الرضي ابن قولوية، ونصير الدين الطوسي، أبو سبحة، عون وعبدالله من أولاد الإمام علي (ع)، *الأمير السيد علي بن المرتضى بن علي العلوي الحسني، آية الله السيد حسن الصدر، السيد هبة الدين الشهرستاني.

الكاظمية، هي منطقة تقع في شمال بغداد وعلى الضفة الغربية لنهر دجلة، وتعتبر من الأماكن المقدسة عند الشيعة، وتستمد أهميتها من مدفن الإمام الكاظم (ع) والإمام الجواد(ع).

ودفن فيها عدد من علماء الشيعة كـ الشيخ المفيد والسيد المرتضى والشريف الرضي ونصير الدين الطوسي.

التسمیة والموقع

صورة فضائية للكاظمية

سميت بهذا الاسم نسبة إلى مرقد الامام الكاظم(ع)،[1] وتسمى أيضاً بالكاظمين، والمشهد الكاظمي.[2] وتقع الكاظمية شمال بغداد وعلى الضفة الغربية لنهر دجلة بجانب الكرخ وإتساع مساحة هذه المنطقة أدى إلى إتصالها بمدينة بغداد، وتحظى هذه المنطقة وبغداد بصورة عامة بمناخ معتدل وأمطار غزيرة في بعض أيام السنة[3]

تأريخ المدينة

وكانت المنطقة تعرف في أيام الساسانيين بطسوج نسبة إلى الحاكم الساساني الذي كان يملكها. ودفن جثمان شهداء معركة النهروان بسنة 37ق فيها بأمر الإمام علي (ع)، لذلك كانت تسمي في تلك الفترة بـ "مقبرة الشهداء"[4]

وفي الحقبة العباسية لما أنهى المنصور الدوانقي عمارة مدينة بغداد اقتطع تلك المنطقة التي كان يطلق عليها « الشونيزي» المجاورة لمدينته من جهة الشمال فجعلها مقبرة للأسرة العباسية والمشاهير فسماها «مقابر قريش» [5]

واستُشهد الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السّلام)، بعد أن دُسّ إليه السمُّ من قِبل السندي بن شاهك بأمرٍ من هارون الرشيد، فدفن جثمانه الطاهر هناك واشتهر مدفنه الشریف بـ "مشهد باب التین" أو "مشهد الکاظمیة".[6] وفي سنة 220 هـ. دفن الإمام الجواد (ع) إلى جوار جده الإمام الكاظم (ع).

بين الخراب و الترميم

تعرضت هذه المدينة إلى فيضانات وزلزال وحروب طائفية وداخلية فأدى الى خرابها فعمرت مرارا.[7]

وممن ساهموا في إعادة بناء المدينة والحرم الكاظمي هم البويهيون حكام بغداد الشيعة[8] كما كان لـعلاء الدين الجويني حاكم بغداد دور فاعل في ترميمهما فلما ولي بغداد قام بترميم المدينة والحرم الكاظمي بعد الدمار الذي لحقها من قبل هولاكو في سنة656هـ.[9]

أماكن ذات أهمية

المدفونون في الكاظمية

من الأئمة الأطهار(ع)

الامام الكاظم (ع) والإمام الجواد(ع) إماما الشيعة الاثني عشرية واشتهر المدفن بـ "الحرم الكاظمي"

العلماء المدفونون

الهوامش

  1. اماکن زیارتی و سیاحتی عراق، ص 55.
  2. اماکن زیارتی و سیاحتی عراق، ص 262.
  3. الجغرافیة الاجتماعیة لمدینة الكاظمیة الكبری، ص19.
  4. موسوعة العتبات المقدسة، ج9، ص 11 و 12.
  5. تاریخ بغداد، ج 1، ص 134.
  6. معجم البلدان، ج1، ص 306.
  7. تاریخ کاظمین و بغداد، 97 - 100. عتبات عالیات عراق، ص 161.
  8. تاریخ الکاظمیة و بغداد، ص 115 - 120.
  9. جولة في الاماکن المقدسة، ص 110.
  10. اماکن زیارتی و سیاحتی عراق، ص 57 – 60.
  11. اماکن زیارتی و سیاحتی عراق، ص57-60.

المصادر

  • اماکن زیارتی و سیاحتی عراق
  • راهنمای اماکن زیارتی و سیاحتی در عراق
  • الجغرافیة الاجتماعیة لمدینة الكاظمیة الكبری
  • تاریخ کاظمین و بغداد
  • موسوعة العتبات المقدسة
  • تاریخ بغداد
  • معجم البلدان
  • جولة فى الاماکن المقدسة