وكالة أهل البيت (ع) للأنباء

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث

وكالة أهل البيت (ع) للأنباء (أبنا) وكالة تابعة الى المجمع العالمي لأهل البيت (ع). تم تأسيس هذه الوكالة تحت مسمى"شيعة نيوز" في 14 مارس 2005 م بمبادرة من المعاونية الدولية للمجمع العالمي لأهل البيت (ع) بثلاث لغات، هي العربية والإنجليزية والفارسية، وذلك إبان تولي الأمين العام الحالي لمجمع أهل البيت العالمي، حجة الاسلام والمسلمين "محمد حسن الأختري" [1] .

وجاءت هذه المبادرة جريا على سياسات المجمع العالمي لأهل البيت (ع) والتي أكد عليها مسؤولو المجمع خلال تصريحاتهم ومواقفهم في انقاذ أتباع أهل البيت (ع) من الظلم والاضطهاد اللذان تعاني منهما بسبل شتى منها تغطية أخبار اتباع أهل البيت(ع) وفضح التضليل الإعلامي ضدّهم عن طريق تأسيس الوكالة ليتمكن الجميع من الإطلاع على حقيقة التشيع وأتباع هذا المذهب.

وفي سنة 2007 م حدث تغيير في إدارة الوكالة مما أدى إلى توسيع نطاق عملها. وتم افتتاح الوكالة رسميا على يد الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، بعد إجراء تغييرات فيها في سنة 2008، وأصبح اسمها "وكالة أهل البيت (ع) للأنباء (أبنا)". وتعمل هذه الوكالة الآن بـ 25 لغة.

وكلمة أبنا اختصار لعبارة لاتينية هي (ahlulbayt news agency)[2].


نشاطات الوكالة

وينصب اهتمام وكالة أهل البيت (ع) علي جانبين: الأول كسر التعتيم الإعلامي المفروض على أتباع أهل البيت(ع) في العالم والتغطية الإعلامية لما يجري في العالم الشيعي بصفة خاصة والعالم الإسلامي بصفة عامة بغرض تبيين الحقائق وإيصال صوتهم إلى العالم.

الثاني: توعية الشيعة في العالم ونشر معارف أهل البيت (ع) من خلال تقديم المعلومات البحوث العلمية وقد خصص الموقع حقل "المواضيع الثقافية" وهو يمدّ القاريء بمعلومات حول تعاليم أهل البيت (ع).

ويضم حقل "المواضيع الثقافية" الأقسام التالية:

ووفق نظام وكالة ابنا تتجنب الوكالة المساس بمعتقدات الأديان والمذاهب الأخرى وهي تؤكد على ضرورة احترام الأديان والمذاهب وطرح المتبنيات الفكرية بصورة علمية بعيدة عن الحساسيات[3].

وقامت إدارة الوكالة على مدى السنوات الماضية بإضافة لغات متعددة إلى الوكالة حتى أنها اليوم تغطي الأخبار بعشرين لغة، وهي كل من اللغة العربية والفارسية والإنجليزية والفرنسية، والصينية، والإسبانية، والألمانية، والروسية، والتركية الأسطنبولية، والتركية الآذرية (بخطيها اللاتينية والسيريليكية) والأردية، والبنغالية، والملايوية، والهندية، والأندونيسية، والسواحيلية، والهوسا، والمينمارية، والبوسنية، والكوردية السورانية، والكردية الكرمانجية، والبرتغالية، واليابانية، والفليبينية.[4].

إدارة الوكالة

يتولى حجة الإسلام والمسلمين "السيد عليرضا حسيني عارف" مسئولية إدارة الوكالة ورئاسة التحرير.


الأدوار البارزة

كان لوكالة أهل البيت (ع) دور بارز في تغطية اضطهاد أتباع أهل البيت (ع) في منطقة "باراجنار" الباكستانية علي يد الوهابية فظهر للعالم حقيقة الأمر بعد أن كان يبدو الصراع قبليا عند الكثير، فاستطاعت الوكالة أن تنهي الحصار المفروض على أتباع أهل البيت (ع) في تلك المنطقة نتيجة التغطية الإعلامية للأحداث والكشف عن الحقائق.

وأثّرت هذه الوكالة في إلغاء قرار منع المذهب الشيعي في غامبيا الذي أصدرته "اللجنة الإسلاميةالعليا " في غامبيا التابعة لحكومة غامبيا متأثرة بضغوط الفرقة الوهابية، فأدى الإعلان عن هذا الخبر الهام إلى موقف صريح من قبل الوزارة الخارجية الإيرانية فألغي القرار فورا.

كما أنّها لعبت دوراً فعّالاً في تغطية الثورة البحرينية منذ البداية حتى الآن، ولها صفحة أنباء يومية حول مستجدات الثورة البحرينية وتم حجب الموقع بسبب تلك النشاطات فى دولتي البحرين والسعودية.

الهجوم الاختراقي

بعد أن لاقت وكالة أهل البيت (ع) القبول عند ابناء الأمة الأسلامية حسب الإحصائيات نفذت الجهات المعادية للإسلام هجمات اختراقية متتالية في 2013/12/29 ضد الوكالة فأدي إلى إزالة الموقع لمدة قصيرة إلا أنه استأنف العمل بقوة بعد جهود إدارة الموقع وطاقمها الفني والتحريري.

وعبرت إدارة الوكالة بعد هذا الاختراق بأنه هجمة اختراقية سافلة تدل على مدى إقبال أبناء الأمة الإسلامية على هذا الموقع والتأثير البالغ لها في ايصال الكملة الحرة والصادقة إلى كل مسلم في العالم.[5]

الهوامش

  1. كتيب التعريف بوكالة أهل البيت (ع) للأنباء- ابنا - التابعة للمجمع العالمي لأهل البيت (ع)، ص9
  2. كتيب التعريف بوكالة أهل البيت (ع) للأنباء-ابنا- التابعة للمجمع العالمي لأهل البيت، ص 10
  3. http://www.ahl-ul-bayt.org/fa.php/page,25664A103765.html?PHPSESSID=24778318e1f9ca60e0d50058bf1cfcac
  4. http://www.abna.ir/
  5. http://www.abna.co/data.asp?lang=&id=490640

المصادر

  • www.abna.ir
  • www.abna.co
  • wwwwww.ahl-ul-bayt.org
  • كتيب التعريف بوكالة أهل البيت (ع)-ابناـ التابعة للمجمع العالمي لأهل البيت (ع)، إصدار المجمع العالمي لأهل البيت (ع)