شعيب بن صالح

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
Applications-development current.svg هذا المقال قيد الإنشاء و الكتابة؛ الرجاء الاطلاع على صفحة النقاش قبل إجراء أي تعديل على المقال، وإن كانت لديك أي أسئلة او ملاحظات اتركها في صفحة نقاش المقال أو صفحة نقاش المستخدم الذي يقوم بإنشاء المقال.
معتقدات الشيعة
‌معرفة الله
التوحيد التوحيد الذاتي  التوحيد الصفاتي  التوحيد الأفعالي  التوحيد العبادي
الفروع التوسل  الشفاعة  التبرك
العدل
الحسن والقبح  البداء  الجبر والتفويض
النبوة
عصمة الأنبياء  الخاتمية نبي الإسلام  علم الغيب  الإعجاز  عدم تحريف القرآن  الوحي
الإمامة
الاعتقادات لزوم نصب الإمام  عصمة الأئمة  الولاية التكوينية  علم الغيب  الغيبة  الغيبة الصغرى  الغيبة الكبرى  إنتظار الفرج  الظهور  الرجعة  الولاية  البراءة  أفضلية أهل البيت(ع)
الأئمة

الإمام علي عليه السلام
الإمام الحسن عليه السلام
الإمام الحسين عليه السلام
الإمام السجاد عليه السلام
الإمام الباقر عليه السلام
الإمام الصادق عليه السلام
الإمام موسى الكاظم عليه السلام
الإمام الرضا عليه السلام
الإمام الجواد عليه السلام
الإمام الهادي عليه السلام
الإمام العسكري عليه السلام

الإمام المهدي عج
المعاد
البرزخ  القبر  النفخ في الصور  المعاد الجسماني  الحشر  الصراط  تطاير الكتب  الميزان  يوم القيامة  الثواب  العقاب  الجنة  النار  التناسخ
مسائل متعلقة بالإمامة
أهل البيت  المعصومون الأربعة عشر  التقية  المرجعية الدينية

شعيب بن صالح قائد عسكري يرجع نسبه إلى قبيلة بني تميم، وله دور فعال في التمهيد لظهور الامام المهدي عج، ويكون على راس قيادة جيشه او جيش الخراساني -احدى قيادات حكومة الامام ع-، ويمتاز بالشجاعة الفائقة والصبر والإستقامة في الحروب.

هوية شعيب بن صالح

اسمه و نسبه

هو (شعيب بن صالح ) او (صالح بن شعيب)، أو المنصور، وهو شخصية عربية ترجع أصولها إلى قبيلة بني تميم.

صفاته

إنّ شعيب بن صالح (كما ورد في الروايات) ، رجل ربعة أسمر الوجه أصفر كوسج(الذي لا ينبت له شعر في لحيته إلا تحت الذقن) خفيف اللحية، ثيابه بيض وقلنسوته سوداء. و يمتاز بالشجاعة الفائقة والصبر والإستقامة في الحروب بحيث لو قاتل الجبال لهدّها واتخذ فيها سبلاً. والروايات تزخر بالتعابير الممجدة به حتى تقرنه بجبرائيل وميكائيل، وتصفه هو وصحبه بأنّ قلوبهم كزبر الحديد، فمن سمع بهم فليأتهم وليبايعهم ولو حبواً على الثلج.

ولادته

تدل الأخبار على أنّه يولد في الطالقان ويترعرع وينشأ فيها , كما في خطبة أمير المؤمنين (ع) :"وتحركت عساكر خراسان, ونبع شعيب بن صالح من بطن الطالقان", المشفوع برواية:"...وعلى أبواب الطالقان وما حولها ظاهرين على الحق ولا يبالون بمن خذلهم ولا من نصرهم حتى يخرج الله كنزه من الطالقان, فيُحيي به دينه كما أميت من قبل"

زمان و مكان ظهوره

اختلفت الروايات في تعيين محل خروجه، فبعضها تعيّن خروجه بسمرقند، كرواية الشيخ الطوسي التي جاء فيها:"ثم يكون خروج شعيب بن صالح من سمرقند"، المشفوع بالرواية التي تسميه السمرقندي، واخرى تدل على خروجه من وراء النهر.وهناك رواية ثالثة تدل على خروجه بالري, رواها ابن حماد عن الحسن قال:"يخرج بالري رجل ربعة أسمر مولى لبني تميم كوسج يقال له شعيب بن صالح في أربعة آلاف ثيابهم بيض وراياتهم سود, يكون على مقدمته المهدي لا يلقاه أحد إلا فلّه". و توجد رواية رابعة تدلّ على خروجه من قبل المشرق ، من بلاد خراسان بلاد الثلج، مع الخراساني. إنّه بخروجه يوطئ للمهدي ع سلطانه، بين خروجه وبين أن يُسّلم للمهدي سلطانه اثنان وسبعون شهراً.

شعيب بن صالح في الروايات

عند الشيعة

قد تعرضت مصادر الشيعة الإمامية لذكر الأخبار الواردة بشأن شعيب بن صالح وهي كثيرة نُورِد أهمّها:

  • عن عمّار بن ياسر أنه قال : إذا بلغ السفياني الكوفة و قتل أعوان آل محمّد خرج المهدي على لوائه شعيب بن صالح.[1]
  • عن سفيان الكلبي، قال: يخرج على لواء المهدي غلام حديث السنّ، خفيف اللحية أصفر ، لو قاتل الجبال لهزّها-او لهدّها-حتّى ينزل إيليا.[2]
  • عن معاذ قال: بينما أنا و ابو عبيدة الجراح، و سلمان جلوس، ننتظر رسول اللّه صلّى اللّه عليه و آله و سلم إذ خرج علينا في الهجير مرعوباً متغير اللون فذكر فتنة السفياني، ثم قال: «... و انما ذلك حمل إمرأة ثم يقبل الرجل التميمي شعيب بن صالح، سقى اللّه بلاد شعيب بالراية السوداء المهدية بنصر اللّه و كلمته، حتى يبايع المهدي بين الركن و المقام» .[3]
  • عن أبي جعفر، قال: تنزل الرايات السود الّتي تقبل من خراسان الكوفة، فإذا ظهر المهدي بمكة بعث بالبيعة إلى المهدي.[4]

عند السنة

لقد أكثرت مصادر اهل السنة في التعرض لذكر شعيب بن صالح ونسبه وصفاته وحركته وظهوره وتفاصيل كثيره نذكر أهمّها:

  • عن شريح بن عبيد و راشد بن سعد، و ضمرة بن حبيب و مشايخهم قالوا: «يبعث السفياني خيله و جنوده، فيبلغ عامة المشرق، من أرض خراسان، و أرض فارس فيثور بهم، أهل المشرق فيقاتلونهم و يكون بينهم وقعات في غير موضع‌ [1] ... و يخرج شعيب بن صالح متخفّياً الى بيت المقدس، يوطئ للمهدي منزله، إذا بلغه خروجه الى الشام» .[5]
  • عن عبد اللّه بن الحارث بن جزء الزبيدي قال: قال رسول اللّه ص : «يخرج قوم من المشرق يوطئون للمهدي سلطانه» .[6]
  • عن محمد بن الحنفية قال: «تخرج راية سوداء لبني العباس، ثم تخرج من خراسان أخرى سوداء قلانسهم سود و ثيابهم بيض، على مقدمتهم رجل يقال له: شعيب بن صالح-أو صالح بن شعيب-من تميم، يهزمون أصحاب السفياني، حتى تنزل بيت المقدس، توطئ للمهدي سلطانه، يمدّ اليه ثلثمائة من الشام» .[7]
  • عن ثوبان قال: قال رسول اللّه ص: (تجي‌ء الرايات السود من قبل المشرق، كأن قلوبهم زبر الحديد، فمن سمع بهم فليأتهم فيبايعهم و لو حبوا على الثلج)[8]


دور شعيب بن صالح في الحركة المهدوية

يخرج شعيب بن صالح من خراسان على رأس خمسة آلاف راياتهم سود وثيابهم بيض، قائدهم الخراساني، فتلتقي الرايات السود بالسفياني بباب اصطخر، فيكون بينهم ملحمةعظيمة، و يهرب حينها خيل السفياني، فعند ذلك يتمنّى الناس المهدي (ع) و يطلبونه، حتى ينزل شعيب بن صالح بيت المقدس يوطّئ للمهدي (ع) سلطانه ويمدّ إليه ثلثمائة من الشام يكون بين خروجه وبين أن يسلّم الأمر للمهدي (ع) اثنان وسبعون شهرا.

مواضيع ذات صلة

الهوامش

  1. الملاحم و الفتن: ب 96 ص 53 و ب 103 ص 55.
  2. الملاحم و الفتن: ب 98 ص 53 و 54
  3. الملاحم و الفتن، لابن طاووس ص 137.
  4. البحار: ج 52 ص 217 ح 77.
  5. الفتن، لابن حماد ص 88، الحاوي للفتاوي ج 2 ص 70، عقد الدر ص 128.
  6. سنن ابن ماجة ج 2 ح 4088، البدء و التاريخ ج 2 ص 174، مجمع الزوائد ج 7 ص 318، الحاوي للفتاوي ج 2 ص 60، و نهاية البداية ج 1 ص 41، الفتاوى الحديثية ص 40، المنار المنيف ص 145، البيان ص 105، فرائد السمطين ج 2 ص 333، كنز العمال ج 14 ح 38657، المعجم الاوسط للطبراني ج 1 ح 287.
  7. الفتن، لابن حماد ص 84، الحاوي للفتاوي ج 2 ص 67، سنن الداني ص 98، الفتاوي الحديثية ص 42، البرهان باب 7 ح 17.
  8. الحاوي للفتاوي ج 2 ص 64، عقد الدر ص 129، البرهان (باب 7 ح 5) .

المصادر والمراجع