الماء المضاف

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث


الماء المضاف، هو مصطلح فقهي، يُقصد به كل ماء غير خالص أضيف إليه شيء آخر، بحيث لايصدق عليه عرفاً كونه ماء؛ كالماء المخلوط بالطين، أو كل ماء استخرج من جسم، أو اعتصر منه، نحو ماء الورد، وماء الفواكه،[1] وهو في الفقه يقابل الماء المطلق .

أحكامه

للماء المضاف أحكام خاصة، منها:

  • أنّه طاهر في ذاته إذا كان في الأصل طاهر، وغير مطهر لغيره .
  • أنّه لا يرفع الحدث ولا الخبث .
  • أنّه لا يُجزي في الوضوء أو الغسل، والوضوء والغسل به باطل .
  • أنّه يتنجس بمجرد ملاقاة النجاسة، حتى لو تجاوز حدّ الكر .
  • لأنّه لا يُطَهّرُ غيره، إلاّ بالتصعيد؛ أي تحوله إلى بخار، أو بإضافته إلى الماء الكر أو الجاري[2].

الهوامش

  1. الطوسي، المبسوط، ج1، ص 17
  2. العروة الوثقى، ج 1، ص 29.

المصادر

  • الطوسي، محمد بن الحسن بن علي، المبسوط، تصحيح وتعليق(محمد تقي الكشفي)، بيروت، دار الكتاب، ط(1412هـ-1992م).
  • اليزدي، محمد كاظم، العروة الوثقى، تعليق علي السيستاني،قم، مطبعة ستاره، ط2(1425هـ).