مقالة مرشحة للجودة

الدعاء الثلاثون من الصحيفة السجادية

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
لمشاهدة النص الكامل، أنقر نص:الدعاء الثلاثون من الصحيفة السجادية.
الدعاء الثلاثون من الصحيفة السجادية
الموضوع المعونَةِ على قضاءِ الدَّيْنِ
صاحب الدعاء الإمام زين العابدين
سند الدعاء الإمام محمد الباقر، وزيد بن علي
المصادر الصحيفة السجادية


أدعية مشهورة

دعاء كميل . دعاء الندبة . دعاء التوسل . دعاء الجوشن الكبير . دعاء عرفة . دعاء مكارم الأخلاق . دعاء أم داوود



الأدعية والزيارات
مسجد جامع خرمشهر.jpg

الدعاء الثلاثون من الصحيفة السجادية من أدعية الصحيفة السجادية للإمام السجاد (ع)، ومحوره دعائه (ع) في المعونَةِ على قضاءِ الدَّيْنِ، وفيه مجموعة من المفاهيم، منها: إنَّ الدين يذهب بماء وجه الإنسان، وهو هم في النهار وسهر في الليل لكثرة التفكير فيه، وإنَّ الإسراف والتبذير، وسوء التدبير سبب ليكون الإنسان مديون.

الصحيفة السجادية

الصحيفة السجادية هي مجموعة من الأدعية للإمام زين العابدين (ع)[1] تنطوي على مضامين عالية كمعرفة الله، ومعرفة الإنسان، وعالم الغيب، ومكانة الأنبياء وأهل البيت (ع)، والإمامة، والفضائل الأخلاقية.[2] وقد اشتملت هذه الصحيفة على 54 دعاء ومناجاة.[3]

مضامين الدعاء الثلاثون

يحتوي هذا الدعاء على مجموعة من المفاهيم، منها:

  • يبدأ الإمام (ع) دعائه بأن يبعد الله عنه كل حزن وقلق، بسبب الدين الذي يذهب بماء وجه الإنسان.[4]
  • ويستعيذ (ع) بالله من هم الدين وطول التفكير حوله، والعمل لأجل الخلاص منهه، فالمديون لا ينام الليل لكثرة التفكير فيه، فصل على محمد وآل محمد وأحفظني من الدين، وأستجير بك من ذلته، في الدنيا، ومن تبعاته في الآخرة، اللهم فجعلني في سعة من المال يكفيني في قضاء حوائجي.[5]
  • اللهم وامنعني عن السرف والتبذير، والصرف فوق الحاجة، وكن لي خير نصير، وعلمني بأن أقدر أموري أحسن تقدير، حتى أعرف كيف أنفق، ومتى أنفق. [6]
  • واجعل أرزاقي جارية من أسباب الحلال، وأنفق ذلك المال الذي تفضلت به عليّ في أبواب البر لا في أبواب المعصية.[7]
  • ويطلب الإمام (ع) من الله تعالى، أن يزوي (يبعد) عنا المال الذي يكون سبب للعجب والكبر والظلم.[8]
  • يسأل الإمام زين العابدين (ع) الله تعالى أت يحبب إلينا صحبة الفقراء، وأن يتفضل علينا بالصبر حتى نتحمل الحزن الموجود في كثير من الفقراء، اللهم وما زويته عنا في الدنيا، فاذخره لنا في الآخرة، واجعل ما أعطيتنا من الدنيا سبب إلى بلوغ جوارك في الآخرة، والفوز بالجنة.[9]

الشروح

شُرح هذا الدعاء باللغة العربية والفارسية في مجموعة من المؤلفات، ومنها:

مواضيع ذات صلة

الهوامش

  1. آقا بزرك الطهراني، الذريعة، ج ‏15، ص 18.
  2. الحاج حسن، الإمام السجاد جهاد و أمجاد، ص 198 - 202.
  3. مکتبة مدرسة الفقاهة - الصحیفة السجادیة
  4. مغنية، في ظلال الصحيفة السجادية، ص377 ــ 378.
  5. الشيرازي، شرح الصحيفة السجادية، ص 212 ــ 213.
  6. العاملي، شرح الصحيفة السجادية، ص 453.
  7. دارابي، رياض العارفين، ص 389.
  8. الشيرازي، رياض السالكين، ج 4، ص 352 ــ 354؛ الجزائري، نور الأنوار في شرح الصحيفة السجادية، ص 245.
  9. الشيرازي، شرح الصحيفة السجادية، ص 214.

المصادر والمراجع

  • آقا بزرك الطهراني، محمد محسن، الذريعة إلى تصانيف الشيعة، بيروت، دار الأضواء، ط 3، 1403 هـ/ 1983 م.
  • الجزائري، نعمة الله، نور الأنوار في شرح الصحيفة السجادية، بيروت، دار المحجة البيضاء، ط 1، 1420 هـ/ 2000 م.
  • الحاج حسن، حسين، الإمام السجاد جهاد وأمجاد، بيروت، دار المرتضى، د.ت.
  • الشيرازي، علي خان، رياض السالكين في شرح صحيفة سيد الساجدين، قم، مؤسسة النشر الإسلامي، ط 8، 1435 هـ.
  • الشيرازي، محمد الحسيني، شرح الصحيفة السجادية، بيروت، دار العلوم، ط 5، 1423 هـ/ 2002 م.
  • العاملي، علي بن زين الدين، شرح الصحيفة السجادية، تحقيق: محمد رضا الفاضلي، قم، ط 1، 1432 هـ.
  • دارابي، محمد بن محمد، رياض العارفين في شرح صحيفة سيد الساجدين، تعليق: محمد تقي شريعتمداري، تحقيق: حسين دركاهي، قم، دار الأسوة، ط 1، 1421 هـ.
  • مغنية، محمد جواد، في ظلال الصحيفة السجادية، تحقيق: سامي الغريري، قم، دار الكتاب الإسلامي، ط 1، 1423 هـ/ 2002 م.