مقالة مقبولة
خلل في الوصلات
دون صورة
ذات مصادر ناقصة

إسحاق بن حيوة الحضرمي

من ويكي شيعة
اذهب إلى: تصفح، ابحث
إسحاق بن حيوة الحضرمي
الإسم الأصلي إسحاق بن حيوة (حوية) الحضرمي
الوفاة سنة 66 هـ
سبب الوفاة بأمر المختار الثقفي
سبب الشهرة من قوات معسكر ابن سعد في واقعة الطف
أعمال بارزة المشاركة في رض جسد الحسين (ع) بالخيل، وسلب قميص الإمام الحسين (ع)

إسحاق بن حَيوَة (أو حوية) الحَضرَمي، (مقتول: 66 هـ) كان في جيش عمر بن سعد في واقعة الطف، وكان من الخيالة الذين داسوا جسد الإمام الحسين (ع) بأمر عمر بن سعد، كما أنه سلب قميصه (ع)، وعاقبته قتل بأمر المختار الثقفي.

الاسم

وقع الخلاف في تسمية إسحاق بن حيوة[1] في المصادر، فذكر أيضا باسم إسحاق بن حوية،[2] وإسحاق بن حوى،[3] وإسحاق بن حياة،[4] وهناك أخبار نسبوا رض جسد الحسين (ع) بالخيل وسلب قميصه إلى جعونة بن حوية الحضرمي،[5] أو جعفر بن وّبر الحضرمي،[6] وجَعُوبة بن حُوَّية الحضرمي،[7] ويبدو أن في هذه التسميات تصحيفا.


واقعة عاشوراء

كان إسحاق بن حيوة حاضرا في واقعة كربلاء، وكان في معسكر عمر بن سعد، كما أنه من الخيالة العشر الذين داسوا جسد الإمام الحسين (ع) تطوعا بأمر عمر بن سعد عصر يوم عاشوراء،[8] ورضوا صدره وظهره (ع)،[9] كما أنه سلب قميص الإمام.[10]

وبعد واقعة الطف أصيب بمرض البرص،[11] وشُوه وجهه،[12] وسقط شعره،[13] فذكر أن المختار الثقفي ألقى القبض على الخيالة العشر الذين داسوا جسد الإمام الحسين (ع) وشد أرجلهم وأيديهم ثم ثبتهم بمسامير من حديد، وأوطأ الخيل عليهم حتى هلكوا.[14]

الهوامش

  1. المفيد، الإرشاد، ج 2، ص 111، 113؛ ابن شهر آشوب، المناقب، ج 4، ص 76، المجلسي، بحار الأنوار، ج 44، ص 198.
  2. المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 57؛ 59؛ الطبرسي، إعلام الورى، ص 249؛ ابن طاووس، اللهوف،ص127؛ ابن نما، مثير الأحزان، ص 76-78.
  3. ابن شهر آشوب، المناقب، ج 4، ص 111.
  4. البلاذري، أنساب الأشراف، ج 3، ص 204.
  5. ابن شهر آشوب، المناقب، ج 4، ص 111.
  6. ابن أعثم، الفتوح، ج 5، ص 119.
  7. ابن شهر آشوب، المناقب، ج 4، ص 57؛ المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 301.
  8. المسعودي، مروج الذهب، ج 3، ص 62؛ ابن نما، مثير الأحزان، ص 78؛ المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 59.
  9. المفيد، الإرشاد، ج 2، ص 113.
  10. المفيد، الإرشاد، ج 2، ص 111؛ الطبرسي، إعلام الورى، ص 249؛ ابن طاووس، اللهوف،ص127؛ ابن نما، مثير الأحزان، ص 76؛ المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 57.
  11. طبری، تاریخ، ج 5، ص 454-455؛ ابن اثیر، الکامل، ج 4، ص 80؛ البلاذري، أنساب الأشراف، ج 3، ص 204؛ ابن طاووس، اللهوف،ص127؛ المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 57.
  12. ابن شهر آشوب، المناقب، ج 4، ص 57.
  13. ابن أعثم، الفتوح، ج 5، ص 119؛ ابن طاووس، اللهوف،ص127.
  14. ابن طاووس، اللهوف، ص 135؛ المجلسي، بحار الأنوار، ج 45، ص 59؛ ابن نما، مثير الأحزان، ص 76.

المراجع والمصادر

  • ابن أعثم الكوفي، أحمد بن أعثم، الفتوح، تحقيق: علي شيري، دار الأضواء، بيروت، 1411 هـ/1991 م.
  • ابن نما الحلي، مثير الأحزان، انتشارات مدرسة الإمام المهدي (عج)، قم، 1406 هـ.
  • ابن شهرآشوب المازندراني، مناقب آل أبي طالب(ع)، مؤسسه انتشارات علامة، قم، 1379 هـ.
  • ابن الأثير، علي بن محمد، الكامل في التاريخ، دار صادر، بيروت، 1385 هـ/1965 م.
  • البلاذري، أحمد بن يحيى، أنساب‌ الأشراف(ج3)، تحقيق: محمد باقر المحمودي، دار التعارف للمطبوعات، بيروت، 1977 هـ/1397 م.
  • ابن طاووس، علي بن موسى، اللهوف، انتشارات جهان طهران، 1348 ش.
  • الطبرسي، الفضل بن الحسن، إعلام الوري،‌دار الكتب الإسلامية، طهران.
  • الطبري، محمد بن جرير، تاريخ الأمم والملوك، تحقيق: محمد أبو الفضل إبراهيم، دار التراث، بيروت، 1387 هـ/1967 م.
  • المجلسي، بحارالأنوار، مؤسسة الوفاء، بيروت، 1404 هـ.
  • المسعودي، علي بن حسين، مروج‌ الذهب ومعادن الجوهر، تحقيق: أسعد داغر، قم، دار الهجرة، الطبعة الثنانية، 1409 هـ.
  • المفيد، الإرشاد، انتشارات المؤتمر العالمي للشيخ المفيد، قم، 1413 هـ.