يزيد بن مغفل الجعفي

من ويكي شيعة
نسخة 07:54، 26 يوليو 2019 للمستخدم Bassam (نقاش | مساهمات) (شهادته)
اذهب إلى: تصفح، ابحث
يزيد بن مغفل الجعفي
آرامگاه شهدای کربلا2.jpg
الوفاة 61 هـ.
سبب الوفاة استشهد يوم عاشوراء
سبب الشهرة نصرته للإمام الحسينعليه السلام واستشهاده معه
اللقب الجعفي
الدين الإسلام
المذهب الشيعة

يزيد بن مغفل الجعفي (سنة 61 هـ) من أصحاب الإمام الحسينعليه السلام الذين استشهدوا معه يوم عاشوراء، ذكر أهل السير أنَّه أدرك النبيصلى الله عليه وآله وسلم وشهد القادسية، وكان من أصحاب أمير المؤمنينعليه السلام وحارب معه في صفين، وحارب معه الخوارج، ورد السلام عليه في زيارة الناحية المقدسة من الإمام المهديعجل الله تعالى فرجه.png.

هويته

وهو يزيد بن مغفل بن جعف بن سعد العشيرة المذحجي[ملاحظة 1] الجعفي[ملاحظة 2] ،فهو ابن عمّ‌ الحجّاج بن مسروق، ولقد كان يزيد بن مغفل أحد الشجعان من الشيعة، ومن الشعراء المجيدين،[1] ذكر أهل السير أنَّه أدرك النبيصلى الله عليه وآله وسلم وشهد القادسية، وكان من أصحاب أمير المؤمنينعليه السلام وحارب معه في صفين، ثم بعثه في وقعة الخوارج إلى حرب الخريت بن راشد بأرض الأهواز.[2]

قال الإمام المهدي (ع) في زيارة الناحية المقدسة: السَّلامُ عَلى‏ يَزيٖد بِنِ‌ مغْفِلْ‌ الجعفي.


إلتحاقه بالإمام الحسين (ع)

روىٰ‌ عبد القادر البغدادي صاحب كتاب خزانة الأدب: أنَّ يزيد بن مغفل كان مع الإمام الحسينعليه السلام في مجيئه من مكّة، وأرسله مع الحجّاج الجعفي الى عبيد الله بن الحرّ الجعفي عند قصر بني مقاتل.[3]

شهادته

وذكر أهل المقاتل والسير أنَّه لمّا التحم القتال في اليوم العاشر استأذن يزيد بن مغفل الحسينعليه السلام في البراز فأذن له، فتقدّم وهو يقول:

أنا يزيد وأنا ابن مغفل وفي يميني نصل سيف منجل
أعلو به الهامات وسط‍‌ القسطل عن الحسين الماجد المفضل

وقال المرزباني في معجمه: إنَّه لمّا جدّ القتال تقدّم وهو يقول:

إن تنكروني فأنا ابن مغفل شاك لدى الهيجاء غير أعزل
وفي يميني نصل سيف منصل أعلو به الفارس وسط‍‌ القسطل

قال: فقاتل قتالاً لم ير مثله حتّى قتل جماعة، ثمّ‌ قتل رضي اللّه عنه.[4]

زيارته

ورد السلام عليه في زيارة الناحية المقدسة بقول الإمام المهديعجل الله تعالى فرجه.png: السَّلامُ عَلى‏ يَزيٖد بِنِ‌ مغْفِلْ‌ الجعفي.[5]

قال المامقاني: قتل من القوم جمعاً كثيراً، ثم استشهد رضوان اللّه عليه وزاد على شرفه شرف تخصيصه (ع) ايّاه بالسّلام فى زيارة النّاحية المقدّسة‏.[6]

مواضيع ذات صلة

الهوامش

  1. مجموعة من المؤلفين، مع الركب الحسيني، ج 2، ص 387.
  2. محدثي، موسوعة عاشوراء، ص 491.
  3. مجموعة من المؤلفين، مع الركب الحسيني، ج 2، ص 387 - 388.
  4. السماوي، إبصار العين، ص 153 - 154.
  5. الحائري، ذخيرة الدارين، ص 407.
  6. المامقاني، تنقيح المقال، ج 3، ص 328.

ملاحظة

  1. المذحِجي: بفتح الميم وسكون الذال المعجمة وكسر الحاء المهملة والجيم، هذه النسبة إلى مذحج، وهي قبيلة من اليمن. السمعاني، الأنساب، ج 12، ص 161.
  2. الجُعْفِىّ: بضم الجيم وسكون العين المهملة وفي آخرها الفاء، هذه النسبة إلى القبيلة وهي جعفي بن سعد العشيرة وهو من مذحج، وكان وفد على النبي صلى الله عليه وسلم في وفد جعفة في الأيام التي توفى فيها النبي (ص). السمعاني، الأنساب، ج 3، ص 291.

المصادر والمراجع

  • الحائري، عبد المجید بن محمد رضا، ذخیرة الدارین فیما یتعلق بمصائب الحسینعليه السلام وأصحابه، المحقق: دریاب النجفي، قم، الناشر: زمزم هدايت، د.ت.
  • السماوي، محمد، إبصار العين في أنصار الحسين (ع)، المحقق: محمد جعفر الطبسي، قم، الناشر: مرکز الدراسات الإسلامية لممثلية الولي الفقية في حرس الثورة الإسلامية، 1377 ش.
  • السمعاني، عبد الكريم بن محمد، الأنساب، المحقق: عبد الرحمن بن يحيى المعلمي اليماني وغيره، حيدر آباد، الناشر: مجلس دائرة المعارف العثمانية، ط 1، 1382 هـ - 1962 م.
  • المامقاني، عبد الله‏، تنقيح المقال في علم الرجال، د.م، د.ن، ط 1، د.ت.
  • مجموعة من المؤلفين (نجم الدين الطبسي - محمد جواد الطبسي - محمد أمين بور أميني - علي الشاوي - عزت الله مولائی‌نیا الهمداني)، مع الرکب الحسیني من المدینة إلی المدینة، قم، الناشر: تحسين، 1386 ش.
  • محدثي، جواد، موسوعة عاشوراء، ترجمة: خليل العصامي، بیروت، الناشر: دار الرسول الأکرمصلى الله عليه وآله وسلم، 1418 هـ.